مغارة كرائين تستعد لدخول التراث العالمى - Lale Saray

مغارة كرائين تستعد لدخول التراث العالمى

الرحلات الجوية التركية تنقل 120 مليون مسافر خلال 7 أشهر
أغسطس 9, 2018
مجلة بريطانيا تصنف تركيا ضمن افضل عشر دول لشراء العقارات
سبتمبر 6, 2018
Show all

مغارة كرائين تستعد لدخول التراث العالمى

 مغارة كرائين واهم عشر مغارات فى تركيا

مغارة كرائين واحدة من اشهر المغارات التى يحرص السائحون على زياراتها اثناء جولتهم فى تركيا . تتواصل التحضيرات والاستعدادات في مغارة “كرائين” بولاية أنطاليا جنوب غربي تركيا، لضمها إلى قائمة منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة “يونسكو”مغار للتراث العالمي

تعد المغارة من أقدم الأماكن السكنية في منطقة الأناضول، إذ تضم أعمدة طبيعية ضخمة، ورواسب كلسية كبيرة، وكانت تستخدم منذ أقدم العصور مكان للإقامة صمد أمام العوامل الجوية المتغيرة

وتقع في جبل قاطران بولاية أنطاليا المطلة على البحر المتوسط، وتعتبر واحدة من الأماكن التي تجذب السياح الأجانب، والمحليين إليها على مدار الفصول الأربعة

وتبعد مغارة “كرائين”، عن مركز الولاية حوالي 27 كيلومترا، وعثر بداخلها خلال أعمال الحفر على نقوش تمثل حيوانات مثل الفيلة وفرس النهر ووحيد القرن

ويحتاج الزائر لاستخدام مصعد للوصول إلى المغارة، لأنها تقع فوق تلة يبلغ ارتفاعها 400 متر، وتطل على الطريق الدولي الواصل بين ولايتي أنطاليا وبوردور

ولدى دخوله المغارة تستقبله أعمدة طبيعية ورواسب كلسية تشكلت على مدار آلاف السنين

المغارة اكتشفت عام 1946، من قبل بعثة أثرية يقودها البروفسور التركي إسماعيل قيليتش كوكتان، وبدأت أعمال الحفر فيها عام 1985 ومتواصلة حتى اليوم

وكلما تعمّقت الفرق في الحفر، ظهرت آثار جديدة تحمل معها معلومات جديدة عن تاريخ الإنسان والطبيعة

من جانبه، قال هارون طاشقيران، الأستاذ بقسم الآثار بجامعة أنقرة، والمشرف الحالي على أعمال التنقيب، إن المغارة تعد من أقدم المناطق التي سكنها الإنسان القديم

وأضاف في حديث للأناضول، أن سياحا إيطاليين، قادوا إلى اكتشاف المغارة مطلع القرن العشرين، خلال جولتهم في أنطاليا، وأبدوا حينها اهتماما بنقوش يونانية تزين الجدران الخارجية للمغارة

وأشار طاشقيران إلى أن عمق المغارة يصل إلى 50 مترا، ولا يمكن لأحد سوى المحترفين في علم الكهوف، الوصول إلى الأماكن الأكثر عمقا داخلها

وأوضح، أن المغارة استخدمت أول مرة للسكن قبل 500 ألف عام، حيث سكن فيها البشر على مر القرون حتى الفترة الرومانية

ولفت إلى وجود كتابات على مدخل المغارة حول القرابين، ومكان مخصص لـ”آلهة الجبال” عند الرومان، وأهم ما يميزها هي المؤشرات على أن “الانسان البدائي”  سكنها في العصور القديمة

وأكد طاشقيران أن بقايا آثار “الإنسان البدائي” عثر عليها بتركيا في هذه المغارة فقط دون غيرها من الأماكن

ومضى قائلا: “بالنظر إلى كل هذه المقومات تعد مغارة كرائين إحدى الأماكن التاريخية المرشحة في تركيا لدخول قائمة منظمة الأمم المتحدة للتراث الثقافي العالمي اليونسكو”

وأردف: “سبق وأن زار خبراء المنظمة الأممية المغارة، وقاموا بتحديد ما ينقصها لتكون مرشحة لإدراجها في القائمة. ولا ينقصنا حاليا سوى تعديلات بيئية في محيط المغارة، فضلا عن إعادة افتتاح المتحف القديم بالقرب منها”

أهم عشرة مغارات سياحية في تركيا لابد من زيارتهم

تتميز تركيا بكثرة الاماكن الطبيعية الغريبة التي حباتها بها الطبيعة وتم نحتها بفضل عوامل الرياح على دار آلاف السنين بجانب الآثار التاريخية التي تركتها الحضارات المتعاقبة على تاريخ تركيا ولكن أبرز ما يلجأ السياح إليه عدد من المغارات التاريخية المميزة التي تم حفرها على بعد أمتار عن سطح الكرة الأرضية يوجد في تركيا عدد من المغارات التي تفتح أبوابها للسياح في كل مكان تكثر زيادة تلك المغارات في فصل الشتاء والخريف مع انخفاض درجة الحرارة بعضها تكون مغارات علاجية والبعض الأخر سياحية لذلك سوف نلقي نظرة على أهم عشرة مغارات سياحية داخل الأراضي التركية

مغارة "غلينديريه"

1- مغارة   “غلينديريه” : من ضمن المغارات الواقعة في ولاية مرسين السياحية على سواحل البحر الأبيض المتوسط  لها إطلالة رائعة على البحر شكلها من الداخل يشبه شكل الأحجار الجليدية داخل المغارة بحيرة صغيرة تعكس الجليد بالمغارة بصورة لافتة للنظر تسمى تلك المغارة بحيرة المرآة يتم وصف تلك المغارة الخلابة بأنها

مغارة "غاراين"

2- مغارة “غاراين” : من ضمن المعالم الواقعة غب ولاية أنطاليا الساحلية من المغارات التاريخية المميزة لها عمر يمتد لأكثر من 500 عام يقول المؤرخون أن تلك المغارة واحدة من المغارات القليلة التي سكنها البشر يحتفظ بالآثار للناس التي عاشوا فيها في متحف غاراين

مغارة "دوبنيسا

3- مغارة “دوبنيسا” : الواقعة في ولاية كركلارإيلي هي من المغارات التي يرجع عمرها لحوالي ألفين عام أو يزيد عمقها 2750 مترًا ولكن مسموح للزوار بالتجول لحد 500 متر فقط تتميز تلك المغارة الجميلة بوجود نهر داخلها مما يزيد من الإقبال السياحي عليها بشكل كبير بجانب سحرها الخلاب وشكلها المبدع

 

4- مغارة “كاراجا” : الواقعة في كومش هانية تتمركز المغارة المميزة على ارتفاع 1550 مترًا عن سطح البحر هي من المغارات العلاجية يتوافد عدد كبير من السياح إليها من كل مكان لعلاج أمراض الربو وحساسية الصدر وعددًا من الأمراض المتعلقة بصحة الجهاز التنفسي

مغارة " داملا تاش"

5- مغارة ” داملا تاش”: من المغارات المميزة الواقعة في ولاية أنطاليا الساحلية تم العثور على تلك المغارة بالصدفة من خلال أعمال الحفريات التي كانت تقام في تلك المنطقة وتعتبر تلك المغارة من أوائل المغارات التي تم فتحها أمام السياح تتشكل المغارة من حجارة تشكلت على مدار آلاف السنين لها جمال فريد من نوعه

مغارة " باللجا"

6- مغارة ” باللجا” الفريدة جدًا الواقعة في ولاية توكات تم افتتاح تلك المغارة للسياح الأجانب والمحليين عام 1995 تتميز المغارة بالمناخ الساحر والطبيعة الخلابة و طولها 680 مترًا أما الارتفاع 95 مترًا يفضلها كثير من السياح بسبب شكلها المبدع وجمالها ومناخها المميز

مغارة "إلغاريني"

7- مغارة  “إلغاريني”:  تقع المغارة في ولاية كاستامونو للمغارة مدخل كبير وواسع هي عبارة عن مغارة لأناس سكنوها قبل 2000 عام من عمر الزمان يوجد أيضا بها عدد من البقايا لأناس دفنوا فيها لأزمان متنوعة يكثر حول المغارة الأشجار والخضرة المميزة لاشك أن التقاط الصور الفوتوغرافية على مدخل المغارة من الأشياء المميزة

مغارة " كاكلك

8- مغارة ” كاكلك ” : من المغارات المبدعة حقًا لها جمال فريد جدًا لا يوجد تلك الجمال في أي مكان أخر تقع في ولاية دنيزلي تتميز بوجود المياة الحرارية والحجارة على هيئة الثلوج والجليد لها شكل فريد تجعلك تشعر أنها ثلوج حقيقية

مغارة " ألتن بشيك "

9- مغارة ” ألتن بشيك ” : تم افتتاحها للزوار ابتداء من عام 1994 تتواجد في ولاية أنطاليا الساحلية المميزة تتغير المياة فيها على حسب الموسم الجدران جميعها تكسوها الثلوج

مغارة " تنازتيبيه"

10- مغارة ” تنازتيبيه” : تقع في ولاية قونيا يبلغ طولها حوالي 22 كيلو متر على التقريب تم افتتاحها عام 2004 لتكون من الأماكن الفريدة للزوار لها شعبية كبيرة جدًا هي من المغارات الساحرة

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *